بفوز على شباب الاردن ..الوحدات ينتزع المركز الثاني ويضيق الخناق على الفيصلي المتصدر

اذهب الى الأسفل

بفوز على شباب الاردن ..الوحدات ينتزع المركز الثاني ويضيق الخناق على الفيصلي المتصدر

مُساهمة  BIREH_MADRID في الأحد يناير 17, 2010 2:35 am





خطف الوحدات مساء اليوم فوز غاليا وثمينا من شباب الأردن (2/صفر) وتقدم للمركز الثاني على سلم الترتيب العام وذلك في ختام مباريات الأسبوع الحادي عشر والأخير من مرحلة الذهاب الدوري المناصير الأردني للمحترفين بكرة القدم.

الوحدات نجح اولا في إسعاد جمهوره العريض الذي تواجد مبكرا في ستاد الملك عبدالله وثانيا بترجمة الفرص إلى أهداف، بعكس شباب الأردن الذي أهدر جميع الفرص المتاحة ليتنازل عن المركز الثاني لصالح الوحدات (24) نقطة متأخرا عن صاحب الصدارة الفيصلي بفارق نقطة، فيما تجمد رصيد شباب الأردن عند (22) نقطة في المركز الثالث.

هدف مبكر :
الشوط الأول من المباراة نجح الوحدات في فرض إيقاعه منذ البداية وكان الأكثر استحواذا على الكرة عبر تحركات رأفت والسهل والذيب عامر وشلباية لكنه احتاج لمزيد من الدقة في المواقع الخلفية بعدما شن شباب الأردن عدة هجمات سريعة عبر شحدة وكابالنجو وخير ولأفي أربكت نسبيا الدفاع الأخضر، ولان التركيز الوحداتي كان الأفضل فقد نجح نجومه بشن هجوم مؤثر وفعال أثمر عن هدف السيق (د.20) عندما مرر الفنان رأفت علي كرة على طبق من ذهب صوب الذيب عامر الذي استثمر تقدم حارس شباب الأردن معتز ياسين ليضع الكرة من فوق رأسه بالشباك.. هدف أربك دفاعات شباب الأردن الذي كاد ان يدفع ثمن هذا الارتباك عندما واجه شلباية المرمى وسدد الكرة في أحضان الحارس. بعدها دانت الأفضلية والسيطرة لشباب الأردن حيث توالت الركنيات وصولا عند الرقم 7 مقابل ركنية يتيمة لنظيره الوحدات الذي بات يسعى بجدية إلى إنهاء الشوط الأول متقدما وهذا ما حصل حيث تألق شفيع بالتصدي لقذيفة عمار الشرايدة، فيما تأخر كابالونجو بالتسديد وهو على بوابة المرمى وذهبت تسديدة قريش عاليا فيما أهدر فادي لأفي الفرصة الاثمن بعدما لعب عرضية الشرايدة برأسه فوق العارضة والمرمى مشرع امامه، في حين جاء رد الوحدات بتسديدة السهل وثانية لشلباية أبعدها ياسين بحضور.


مهرجان فرص شبابي وهدف وحداتي :
ومع بداية الشوط الثاني اندفع شباب الأردن بكل قواه بحثا عن هدف التعزيز وتمكن من وضع مرمى شفيع تحت دائرة الخطر بعد ان أضحت تحركات لأفي وكابالونجو وخير ومن خلفهما العائد من الإصابة مهند محارمة أكثر سرعة وتركيزا الأمر الذي أوجد فراغات في دفاع الوحدات الذي اخذ يفقد تماسكه مع مرور الوقت فسدد محارمة كرة صاروخية فوق العارضة بقليل، ثم سدد خير كرة ثانية من داخل الجزاء انحرفت عن المرمى قليلا قبل ان يمرر محارمة كرة نموذجية لخير المتحفز على فوهة المرمى سددها بجانب القائم الأيمن فيما أهدر كابالونجو فرصة انفراد تام بالمرمى بعد تمريرة متقنه من فادي لافي. ومع ارتفاع الرتم الهجومي لشباب الأردن تراجع الوحدات نسبيا تحسبا لردة فعل الشباب حيث بدا هجوم الوحدات عاجزا عن فعل شيء يكفل له مجاراة منافسه بذات الإيقاع باستثناء رأفت علي وعامر ذيب حيث بذل كلاهما مجهود خرافي كاد ان يثمر عن هدف التعزيز عندما واجه شلباية المرمى وسدد الكرة بغرابه بجانب القائم الأيسر لمرمى شباب الأردن المشرع أمامه فيما أطلق السهل صاروخا فوق العارضة، وذهبت راسية الذيب عامر بأحضان ياسين، ومع انشغال لاعبين شباب الأردن بإهدار الفرص كان الفنان رأفت علي ((نجم المباراة)) ينطلق من ميمنة شباب الأردن ويغربل الدفاعات ليمرر كرة نحو شلباية الذي أعادها الى رأفت والذي لعبها نحو السباح ليسددها بأحضان ياسين وترتد على قدم رأفت الذي أعادها الى الشباك (د.79) هدف حمل اعتراض شرس من لاعبين شباب الأردن بداعي التسلل ليشهر حكم المباراة عدة بطاقات صفراء بوجه اللاعبين، وفي العشر دقائق الأخيرة نجح الوحدات بفرض أفضليته وسط عصبية وخشونة زائدة من لاعبين شباب لتشهد الدقيقة الأخيرة من المباراة أهدار فرصة تذليل الفارق لشباب الأردن بعدما رد القائم قذيفة فادي لأفي القوية لينتهي اللقاء في اللون الأخضر وبثنائية نظيفة.







فريق الوحدات قبل بداية المباراة









جمهور الوحدات ظهر بشكل انيق على المدرجات
avatar
BIREH_MADRID

عدد المساهمات : 226
نقاط : 3950
تاريخ التسجيل : 10/11/2009
العمر : 29
الموقع : فلسطين_البيرة

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى